اعترف النجم أندريس إنييستا، لاعب خط وسط فيسيل كوبي وزميل ليونيل ميسي السابق في برشلونة لسنوات عديدة، أن رؤية ميسي بقميص آخر غير البارسا، أمر مؤلم.

ميسي رحل رسميًا عن برشلونة، ومن المنتظر اعلان انضمامه إلى باريس سان جيرمان، حيث وصل للعاصمة الفرنسية صباح اليوم وظهر بقميص مكتوب عليه: “هنا باريس”.

وبث باريس سان جيرمان عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو بالفعل تلمح للصفقة.

فيما يتعلق بالتطور المفاجئ للأحداث التي تسببت في رحيل ميسي الذي كان من المقرر أن يجدد الخميس الماضي، علّق إنييستا قائلاً في تصريحات نشرتها صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية: “لا أعرف ما حدث داخليًا، أو كيف كان كل شيء، لكن النادي يجب أن يفعل ذلك، يتعافى من رحيل ميسي”.

 

وحول ما خسره برشلونة بدون ميسي، أفاد إنييستا: “ليو كان كل شيء في برشلونة، إنه لاعب يتجاوز فريقًا، لم أر لاعبًا مثله من قبل ولا أعتقد أنني سأرى لاعبًا آخر مثله مرة أخرى، رؤيته بقميص آخر مؤلمة، كان يجسد برشلونة طوال هذه السنوات”.