إستطاع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بقدومه إلى نادي ​باريس سان جيرمان​ أن ينعش حسابات النادي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث زادت بشكل واضح شعبية النادي عبرها.

وكان التأثير الأكبر لزيادة عدد المتابعين بشكل جنوني، على حساب باريس سان جيرمان عبر موقع “تيك توك”، حيث حطم للتو رقما قياسيا عالميا.

وحققت صفحة النادي الباريسي نحو 1.28 مليار مشاهدة، ليصبح سان جيرمان، النادي الرياضي الأول على مستوى العالم الذي يتمتع بأكبر عدد من المشاهدات على شبكة مواقع التواصل الاجتماعي.