أوضح المدرب الأرجنتيني، ماوريسيو بوتشيتينو، المدير الفني لنادي باريس سان جيرمان، موقف الوافد الجديد للفريق، النجم ليونيل ميسي من التواجد في مباراة ستراسبورج بالدوري الفرنسي.

باريس سان جيرمان يستقبل ستراسبورج، مساء غدًا السبت، في تمام التاسعة بتوقيت القاهرة، على ملعب “حديقة الأمراء”، ضمن لقاءات الجولة الثانية من الليج آ.

وايضا وقال بوتشيتينو في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة: “أعتقد أن ليو ميسي يشعر بنفس الشعور الذي يشعر به جميع اللاعبين والمشجعين، إنها حالة إيجابية مع الكثير من الطاقة، يقول جميع المدربين إنهم يفضلون أن يكون لديهم أفضل اللاعبين لمواجهة هذه المشاكل لتكوين الفريق، إنه لأمر جيد جدًا أن تكون أكثر قدرة على المنافسة ونحن هنا من أجل ذلك”.

واكمل: “لا أعرف الكثير عن كواليس انتقاله إلينا، الأمر بدأ ببيان صحفي من برشلونة، أنا أريد أن أحيي الرئيس والمدير الرياضي، على عملهما الرائع، لقد قاما بعمل هائل لجعل مثل هذه العملية ممكنة في غضون أيام”.

وايضا وتابع: “أنا متحمس لوصول للنجم ميسي، نعرف ما يمثله، لا أشعر بمسؤولية أكثر أو أقل مما أشعر به في المشاريع الأخرى التي عرفتها، عندما لا تفوز تُصبح هُناك مشاكل، يجب أن نتغلب على العقبات ونحن مسؤولون، لكننا نحب ذلك أيضًا، سنعطي كل شيء”.

وأكمل: “ليس لدينا فريق كبير بعد، لدينا أسماء رائعة وعلينا أن نجعلهم فريقًا قادرًا على تحقيق الأهداف، إنه تحدٍ كبير ونحن نتعامل معه بحماس كبير، علينا أن نخلق هذه الديناميكية وهذه الحالة الذهنية، نريد أن نأخذ هذا النادي إلى حيث يستحق ذلك”.

وزاد: “لدينا مجموعة بأسماء كبيرة والتحدي الأكبر هو جعلهم جميعًا يعملون معًا، لخلق ديناميكية يشعر فيها اللاعبون بأهميتهم ولهم دور حقيقي لإنجاحه، إذا لم نلعب كفريق، إذا لم نعمل بجد إذا لم نتقدم بمبادئنا، فسيكون من الصعب الحصول على الأداء الذي نريده”.

وتابع: “الموهبة ليست كافية للفوز، لدينا الموهبة الآن ، علينا أن نكون أقوياء بشكل جماعي، وأن نكون مجموعة حقيقية وليس فقط على الشبكات الاجتماعية، يجب على الجميع أن يضعوا أنفسهم في خدمة الفريق وتنفيذ أفكارنا، إنه الشيء الأكثر إثارة بالنسبة لنا أن نضع كل هذا في مكان”.

وبسؤاله “متى سيتمكن ميسي من اللعب؟”، أجاب: “لقد تدرب بعد يومين من الراحة لمدة شهر واحد، سنذهب خطوة بخطوة، الأولوية هي أنه يشعر بالرضا وأنه سيكون في الظروف المناسبة حتى يتمكن من البدء”.

واكمل: “لطالما تابعت ميسي من بعيد، كنا قادرين على الاقتراب في بعض الأحيان على أرض الملعب، لكنه كان دائمًا في الفريق الآخر، كان هناك منافسة عندما كنت في إسبانيول”.

واستكمل: “لقد رأيته سعيدا وبطاقة كبيرة، إنه أمر إيجابي، أنا مدربه، لكنني أيضًا أرجنتيني، وأنا معجب بهذا اللاعب، أنا محظوظ للعمل معه الآن. كلنا نعرف حدودنا، إنه شخص ناضج للغاية ولاعب يعرفه الجميع، نحن هنا للقيام بعملنا من أجل تحقيق أهداف النادي، إنه متحمس للغاية”.

ميسي وبوتشيتينو

وأسهب: “مهمتنا هي التأكد من أن اللاعبين يركزون على المباراة ضد ستراسبورج غدًا، نريد التوازن بين الرغبة والتحفيز والإثارة لنكون منافسين ونفوز، يشرفني أن أكون هنا، بل إنه لشرف كبير أن أكون هنا، نحن متحمسون لوجود ميسي في هذا الفريق رائع، التحدي الآن هو جعل الجميع يعملون بالطريقة جيدة، لكني أعتقد أن لدينا الطاقة والصفات للقيام بذلك”.

وأتبع: “ميسي يولد الكثير من الطاقة، كما هو الحال في بقية العالم، أعجب به اللاعبون من بعيد وهو الآن بينهم، إنها فرصة رائعة للاستفادة من العمل الهائل للنادي حتى نتمكن من المنافسة على أعلى مستوى، والآن علينا أن نجد التوازن الصحيح بين المسؤوليات والطاقة بين لاعبينا حتى نتمكن من الفوز بالمباريات”.

وعن الرسم التكتيكي لفريقه مع وجود ليونيل ميسي: “نحن نذهب شيئا فشيء، هُناك الكثير من الأشياء التي يجب حلها قبل ذلك، ثم سنصل إلى ذلك ، بمرور الوقت، يمكنك أن تتخيل أننا نفكر في جميع الخيارات والإمكانيات للمستقبل”.

واختتم تصريحاته بالحديث عن اللقاء الأول بين ميسي وراموس قائلًا: “أعتقد أن الجميع رأوه، لقد استقبل ميسي بطريقة مُذهلة، وهناك شعور جيد جدًا، وليو كان سعيدًا بترحيب النادي به”.