تتزايد التكهنات حول وجهة النجم البرتغالي ​كريستيانو رونالدو​ في المستقبل رغم ارتباطه بنادي ​يوفنتوس الايطالي​ حاليا بعقد ينتهي العام المقبل لكن راتبه الضخم سيحول دون استمراره معه في ظل الأزمة الاقتصادية الحالية.

ووفقا لصحيفة “توتو سبورت” الإيطالية فأن رونالدو يرغب بالعودة للعب مجددا بقميص فريقه الأول ​سبورتنغ لشبونة​ لكنه يود البقاء لموسم آخر على الأقل في أعلى المستويات بأوروبا.

واضافت أنه لا يمكن استبعاد احتمالية انتقال رونالدو للعب في ​الدوري الاميركي​ او ربما أحد أندية الشرق الأوسط وتحديدا في الإمارات.