كشفت تقارير صحف ايطالية، ان المفاوضات بين ​يوفنتوس​ والأرجنتيني باولو ​ديبالا​ بشأن تجديد عقده قد عادت الى نقطة الصفر.

ويسعى ديبالا للحصول على عرض محسّن، وذلك بعد رحيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى مانشستر يونايتد.

وعانى يوفنتوس من أسوأ موسم له خلال الفترة السابقة، حيث احتل المركز الرابع في الدوري، كما خرج من ثمن نهائي دوري الأبطال على يد بورتو.

وينتهي عقد ديبالا الحالي في الصيف المقبل، ما يعني أن يوفنتوس يجب أن يتحرك بسرعة ل​تجديد العقد​ لتجنب فقدانه مجانا العام المقبل.

وذكر موقع “كالتشيو ميركاتو” أن المحادثات بين يوفنتوس وديبالا توقفت، ولم يتوصل الطرفان لاتفاق بشأن الراتب.

وأكد الموقع أن ديبالا ينتظر رقمًا قريبًا من الرقم الذي يتقاضاه الهولندي ماتياس دي ليخت (10.3 مليون جنيه إسترليني سنويًا)، لكن النادي يجد صعوبات في تقديم أجر مماثل بسبب تداعيات كورونا.