تخشى إدارة نادي ميلان أن يتكرر سيناريو الحارس جيانلويجي دوناروما مع أحد نجوم فريقه في المرحلة القادمة، وهو لاعب خط الوسط الإيفواري فرانك كيسي.

ومن الواضح أن الروسونيري لديه أسباب ليقلق أكثر في الفترة القادمة بعد أن رفض كيسي عرض التجديد الذي قد يصل إلى 6 مليون ونصف المليون يورو كراتب سنوي.

وايضا وتكمن المشكلة في أن ميلان قد يخسر كيسي على نفس طريقة الحارس الإيطالي جيانلويجي دوناروما عند نهاية عقده في يوليو 2022، حيث وقع دوناروما في النهاية للبي إس جي بعد عدم الاتفاق على التجديد.

كيسي إلى باريس سان جيرمان ؟

وقد أشارت بعض التقارير الصحفيه إلى أن ناديباريس سان جيرمان  يسعى خلف فرانك كيسي، وهو ما يجعل وضع ميلان صعباً في ظل رفض لاعب وسط أتالانتا السابق لعرض التجديد واحداً وراء الآخر.