كشف تقرير صحفي إسباني، عن البروفاكس الذي قدمه النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في الصيف الماضي، الذي طلب من خلاله الرحيل عن الفريق.

وقد جاء في البروفاكس:” وفقاً للبند 3.1، من عقد 25 نوفمبر من عام 2017، أعبر لكم عن رغبتي في إنهاء عملي كلاعب محترف بتاريخ 30 أغسطس 2020 “.

وأضاف:” أفهم أن مدة إنهاء العقد من جانب واحد انتهت، لكن يجب توضيح أننا نعيش ظروف استثنائية بعد توقف موسم 2019-2020 بسبب فيروس كورونا “.

وتابع:” انتهى موسم 2019/2020 بالأمس، دون إغفال أنه انتهى بالنسبة لفريقنا يوم 15 أغسطس عقب الإقصاء من دوري الأبطال ليلة 14 أغسطس “.

واختتم:” على أي حال، ووفقاً للظروف الاستثنائية لموسم 2019-2020، أمارس حقي في إنهاء العقد اعتباراً من 30 اغسطس 2020، مع فائق الاحترام، ليونيل أندريس ميسي”.

واخيرا وكان الموعد النهائي في عقد ميسي الذي يمكنه من خلاله فسخ عقده ينتهي 10 يونيو 2020، ولكن ميسي تقدم به يوم 24 أغسطس بسبب توقف النشاط الرياضي.