شدد بيب جوارديولا، على صعوبة المباراة التي ستجمع فريقه، غداً الأربعاء، مع ضيفه لايبزيج الألماني، في الجولة الأولى من مجموعات دوري الأبطال.

وايضا وقال بيب: “الرياضة دائما تتعلق بالتحديات الجديدة. ما حدث في الماضي قد حدث، إنها بطولة جديدة. نحن محظوظون أن نشارك. نريد الفوز بأول مباراة من مباريات عديدة قادمة. مرحلة المجموعات مختلفة، إنها ليست استثناءاً، سنقدم مباراة جيدة يوم غد”.

وأضاف: “لايبزيج دائماً فريق جيد للغاية، لديهم منهج قوي. فريقهم شاب ويلعب بديناميكية وقوة بدنية. نفكر في الخطوة التالية فقط. يوم غد سنواجه لايبزيج، ومن المهم دائما أن تبدأ بشكل جيد، خاصة على ملعبك”.

واكمل: “كلما بدأت هذه البطولة في كل موسم يتم سؤالي إن كنا مرشحين للقب ولا يمكنني الإجابة لأنني لا أعلم. هذا الأمر غير متوقع، فهنالك العديد من الفرق القوية. دور المجموعات صعب، ومواجهة لايبزج دائمًا ما تكون معقدة”.

وتابع: “خسرنا النهائي أمام منافس جيد. سنحاول مرة أخرى ولكن كل فريق يريد تحقيق الفوز. علينا أن نستعد بشكل جيد للمباراة وأن نواصل اللعب بنفس النسق الذي لعبنا به في المباريات الأخيرة. لعبنا بشكل رائع وعلينا أن نستمر بهذا الشكل”.

وقد جاء كذلك: “هل أنت منزعج من طلب الناس منك تحقيق البطولة؟ أتقبل ذلك. كل عام يحدث ذات الأمر. إن حققت دوري الأبطال فسأكون سعيدًا للنادي. إن لم يحدث ذلك، فهذا لأنني لم أستطع. ثم بإمكانكم الحكم على نجاحي من فترتي مع النادي. سأقدم كل ما في وسعي كل يوم، في حال انتصرنا أم لا”.

وأضاف: “الأهم للنادي هو دوام التواجد في البطولة. نحن نقدم أداء جيد للغاية ولهذا نستحق التواجد. ليس من المضمون أنه في حال قدمت أداء سيء في دوري الأبطال أنك ستفعل ذات الأمر الموسم المقبل، والأمر ينطبق على العكس. هدفنا الأول هو الانتصار غدًا”.

وختتم: “داني أولمو كبر في أكاديمية برشلونة وهنالك الأمور لا تسير بسهولة. انتقل لدينامو زغرب ومنها اكتسب الشخصية والشجاعة وانتقل للايبزيج الذين أصبحوا أحد أفضل الفرق في ألمانيا. يقدم أداء جيد وما سيحدث في المستقبل يعتمد عليه، على وكيل أعماله والأندية”.