نفى نادي برشلونة تلقيه أي عرض بقيمة 1500 مليون يورو لـشراء ديونه، التي بلغت 1.35 مليار يورو بحسب ما صرح جوان لابورتا، رئيس النادي الكتالوني.

برشلونة يعيش فترات سيئة على المستوى الاقتصادي، ورغم الإجراءات الصارمة التي اتخذتها إدارة لابورتا، فلا يزال النادي يعاني من وضع اقتصادي صعب ولا تزال فاتورة الأجور مرتفعة، والسبب الرئيسي في ذلك ارتفاع قيمة عقود بعض لاعبي الفريق.

ما هو طبيعة العرض الذي تلقاه برشلونة؟

وفقًا لما ورد عن برنامج “El Curibito” فإن شركة في دبي عرضت على برشلونة 1500 مليون يورو من أجل مساعدة الفريق في تخطي أزمته الاقتصادية الحالية.

الظروف ستكون مواتية جدًا لبرشلونة، فبحسب نفس المصدر فإن إدارة النادي لن تتحمل أي عبأ مالي لمدة عامين، أي في تلك الفترة لن يكون النادي ملزمًا بدفع أي شيء بالإضافة إلى إمكانية تمديدها حتى 12 سنة.

وأكد المصدرأن برشلونة سيكون لديه سيولة كبيرة ليتمكن من تعزيز صفوف الفريق في الشتاء المقبل، بالإضافة إلى أن الفائدة التي تفرضها هذه الشركة على النادي الكتالوني منخفضة جدًا.

كيف رد برشلونة على تلك الأنباء؟

مصادر نادي برشلونة نفت هذه المعلومات وأنكروا وصول مثل هذا العرض، بينما برنامج “El Curibito” يصرون على أن لديهم الوثيقة التي تثبت ذلك.

يذكر أن برشلونة سبق وأن أعلن رفضه للاتفاقية بين رابطة الدوري الإسباني وصندوق استثمار “CVC”، والتي كانت ستضخ على الفور 2700 مليون يورو إلى الأندية لإعادة الدوري الإسباني إلى المسار الصحيح من الناحية الإقتصادية.