طالبت النيابة العامة في مدينة (فرساي) بشمال فرنسا، بسجن النجم الدولي الفرنسي كريم بنزيما، مهاجم فريق ريال مدريد الإسباني.

وان النيابة طلبت حبس اللاعب بنزيما لمدة 10 أشهر مع وقف التنفيذ، وغرامة مالية بـ 75 ألف يورو بتهمة تواطئه في قضية أخلاقية ضد زميله السابق في المنتخب ماتيو فالبوينا.

وتعود قضية النجم بنزيما وفالبوينا إلى عام 2015، حيث يُتهم بنزيما بالضلوع في محاولة ابتزاز فالبوينا، بنشر شريط جنسي، عُثر عليه في هاتف الأخير.

وايضا وقد جرى إبعاد كريم بنزيما عن صفوف المنتخب الفرنسي بسبب هذه القضية، منذ عام 2016، ولم يعود إلى صفوغه سوى في العام الجاري.